فائدة: رقم٢٦٣: سبب وقوف المتأخرين على ما قد يغيب على بعض السلف

أضف رد جديد

كاتب الموضوع
علي بن أحمد الرازحي [آلي]
مشاركات: 411
اشترك في: جمادى الآخرة 1437

فائدة: رقم٢٦٣: سبب وقوف المتأخرين على ما قد يغيب على بعض السلف

مشاركة بواسطة علي بن أحمد الرازحي [آلي] » الثلاثاء 12 ذو الحجة 1440هـ (13-8-2019م) 2:56 pm

فائدة: رقم٢٦٣: سبب وقوف المتأخرين على ما قد يغيب على بعض السلف

قال ابن عبد البر ـ رحمه الله ـ في “التمهيد لما في الموطأ من المعاني والأسانيد” (8/ 136):
وَأَمَّا قَوْلُ عَائِشَةَ: (مَا سَبَّحَ رَسُولُ اللَّهِ ـ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ـ سُبْحَةَ الضُّحَى قَطُّ)،
 فَهُوَ مِمَّا قُلْتُ لَكَ: إِنَّ مِنْ عِلْمِ السُّنَنِ عِلْمًا خَاصًّا يُوجَدُ عِنْدَ بَعْضِ أَهْلِ الْعِلْمِ دُونَ بَعْضٍ، وَلَيْسَ أَحَدٌ مِنَ الصَّحَابَةِ إِلَّا وَقَدْ فَاتَهُ مِنَ الْحَدِيثِ مَا أَحْصَاهُ غَيْرُهُ، وَالْإِحَاطَةُ مُمْتَنِعَةٌ، وَهَذَا مَا لَا يَجْهَلُهُ إِلَّا مَنْ لَا عِنَايَةَ لَهُ بِالْعِلْمِ.
 وَإِنَّمَا حَصَلَ الْمُتَأَخِّرُونَ عَلَى عِلْمِ ذَلِكَ مُذْ صَارَ الْعِلْمُ فِي الْكُتُبِ، لَكِنَّهُمْ بِذَلِكَ دَخَلَتْ حِفْظَهُمْ دَاخِلَةٌ فَلَيْسُوا فِي الْحِفْظِ كَالْمُتَقَدِّمِينَ، وَإِنْ كَانَ قَدْ حَصَلَ فِي كُتُبِ الْمُقِلِّ مِنْهُمْ عِلْمُ جَمَاعَةٍ مِنَ الْعُلَمَاءِ، وَاللَّهِ يُنَوِّرُ بِالْعِلْمِ قَلْبَ مَنْ يَشَاءُ).

رابط المادة الأصلية:
https://alrrazihi.al3ilm.com/13656



أضف رد جديد